من ذكر أن اسم الله الأعظم هو ” الله” ؟

مَن مِن العلماء ذَكَرَ أنَّ اسمَ اللهِ الأعظمَ هوَ “الله”

قال الإمام الغزالي في كتابه المقصد الأسنى بشرح أسماء الله الحسنى : إن لفظ الجلالة “الله ” هو اسم الله الأعظم وهو أعظم الأسماء التسعة والتسعين لأنه دال على الذات الجامعة للصفات الإلهية كلها حتى لا يشذ منها شىء ولأنه أخص الأسماء إذ لا يطلقه أحد على غيره تعالى لا حقيقة ولا مجازا .

روى الحافظ ابن أبي شيبة في مصنفه والإمام البخاري في تاريخه عن حبر الأمة عبدالله بن عباس رضي الله عنهما أنه قال : ” اسم الله الأعظم “الله ” ألا ترى أنه في جميع القرآن يبدأ به قبل كل شىء”.

وروى الحافظ ابن أبي شيبة والحافظ ابن أبي الدنيا عن الشعبي أنه قال : اسم الله الأعظم الله .

وروى هشام بن محمد بن الحسن قال: سمعت أبا حنيفة يقول:اسم الله الأعظم هو الله.

وروى هشام عن محمد عن أبي حنيفة أنه اسم الله الأعظم، وبه قال الطحاوي وكثير من العلماء .

قال الخطيب الشربيني في كتابه مغني المحتاج:”وعند المحققين أنه اسم الله الأعظم” أي لفظ الجلالة “الله” .

وقال شمس الدين الرملي في كتابه نهاية المحتاج بشرح المنهاج : “والله عَلَمٌ على الذات الواجب الوجود المستحق لجميع المحامد،وأكثر أهل العلم على أنه اسم الله الأعظم “.

وقال السندي في حاشيته على سنن ابن ماجه:”والجمهور على أنّه اسم اللّه الأعظم” أي لفظ الجلالة “الله “.

وذكر فخر الدين الرازي في تفسيره: أن الاسم الأعظم هو قولنا: «الله» اهـ .